مجلس الانبار: من يرفض دخول الحشد لتحرير عنه وراوه والقائم عليه دفع “اقاربه” لسوح القتال

2017/01/11 | 13:51

(موسوعة هذا اليوم للاخبار | اخبار العراق)- كشف مجلس محافظة الانبار٬ اليوم الاربعاء٬ عن ان المحافظة تحتاج إلى 52 الف مقاتل من القوات الأمنية والحشد العشائري لتحرير مناطق رواه وعنه والقائم ومسك

الأرض بعد التحرير٬ داعيا الرافضين لدخول الحشد الشعبي إلى الانبار بدفع أقاربهم لسوح القتال لتحرير المحافظة.

وذكر عضو المجلس٬ راجع العيساوي في تصريح صحفي إن “الانبار لديها 10 الاف مقاتل من الحشد العشائري و 13 الف منتسب من القوات الأمنية هم حاليا متواجدين في المحافظة”٬ مؤكدا أن “المحافظة تحتاج إلى 27 الف مقاتل من الشرطة الاتحادية و25 الف مقاتل من الحشد العشائري لتحرير مناطق عنه وراوه والقائم ومسك الأرض بعد عمليات التحرير “.

واوضح أن “مجلس المحافظة لا مناع لديه من دخول أي قوات عراقية عسكرية تُشارك في عمليات التحرير وطرد داعش”٬ مبينا ان على “الشخصيات السياسية التي ترفض دخول الحشد الشعبي إلى الانبار دفع أقاربهم في سوح القتال بدلا من الحشد”.

وأكد أن “أغلب القطاعات العسكرية انسحبت من الانبار واتجهت إلى الموصل لتحريرها”٬ لافتا إلى أن “الانبار تضم مساحات جغرافية شاسعة وتحتاج إلى أعداد من المقاتلين لمسك الأرض وغلق الحدود مع سوريا”.










اخبار متفاعلة


آخر الاخبار

◄ بريطانيا تتوج عربيا بأعلى منصب علمي وأكاديمي

◄ نائبة من القانون تصف اقتحام منزل المرجع عيسى قاسم في البحرين بإنه عمل “ارعن”

◄ افشال محاولة تعرض جديدة من داعش على قوات البيشمركة جنوب قضاء خورماتو

◄ الفتلاوي : العبادي وجيشه الالكتروني يعيشون في العالم الافتراضي

◄ ماتيس: لا مفر من سقوط ضحايا مدنيين في العراق وسوريا

بالفيديو والصور
◄ بالفيديو.. حريق مخازن العطور في الشورجة

◄ بالفيديو: المهندس ينفي إصابته

◄ بالصور تحرير القحطانية من قبل ابطال الحشد الشعبي


الأكثر شيوعا

الموصل بغداد
داعش العراق
كركوك كردستان
سنجار البصرة
الحويجة تلعفر