English | كوردى

وقفات احتجاج في بغداد وعدد من المحافظات تطالب بأنصاف الضحايا وإعادة فتح ملف سقوط الموصل


وقفات احتجاج في بغداد وعدد من المحافظات تطالب بأنصاف الضحايا وإعادة فتح ملف سقوط الموصل

2019/06/17 | 00:24

(موسوعة هذا اليوم للاخبار | اخبار العراق)- في الذكرى الخامسة لمجزرة سبايكر المروعة

شهدت العاصمة بغداد، وعدد من المحافظات، وقفات احتجاج وتضامن في الذكرى الخامسة لمجزرة سبايكر التي راح ضحيتها أكثر من 1700 جندي، ودعا المحتجون السلطات الرسمية الحكومية والتشريعية والقضائية الى الإسراع في تقديم المتورطين والمتسببين في الجريمة من الإرهابيين والسياسيين والعسكريين المتخاذلين، مستغربين عدم اصدار عقوبات ضد منفذيها والمتورطين معهم بالرغم من مرور 5 سنوات.

إعادة فتح ملف سقوط الموصل

ونقل مراسل “طريق الشعب” في المثنى، عبد الحسين ناصر السماوي، ان اللجنة المركزية المشرفة على الاحتجاجات الشعبية في العراق والتيار المدني “مستمرون” فرع محافظة المثنى، نظما قفة احتجاجية في كورنيش السماوة مساء الجمعة بمناسبة الذكرى الخامسة لمجزرة سبايكر.

ودعت اللجنة المركزية المشرفة على الاحتجاجات الشعبية في المثنى، في الكلمة التي القاها وسط المحتجين، الناشط جعفر الزيادي، الحكومة والبرلمان، الى “فتح ملف سقوط الموصل ومجزرة سبايكر ومحاكمة كل

المسؤولين عن تلك الجرائم وإنزال أشد العقوبات بحقهم” و”حظر السفر على كل متهم بملف سقوط الموصل على كل من ورد اسمه، ووضع اليد على ارصدتهم وعقاراتهم”.

جلسة برلمانية طارئة

وطالبت اللجنة “القضاء العراقي والادعاء العام بوضع نتائج التحقيق للإعلام ليطلع عليها الشعب وحسمها في وقت قياسي”، وشددت على ضرورة ان يعقد “البرلمان العراقي جلسة طارئة لاستصدار قرار بملف سقوط الموصل ورفع الحصانة عن كل متهم والقاء القبض على المتهمين لمحاكمتهم”.

ودعت اللجنة، “منظمة حقوق الإنسان والأمم المتحدة والجامعة العربية ودول الجوار والمجتمع الدولي بدعم العراق في هذا الاتجاه والالتزام بإدانة المجرمين المتسببين اينما كانوا.

وحسم ملف الموصل وكشف الخونة والفاسدين وتخليص العراق من شرهم”.

في غضون ذلك، ألقت الناشطة المدنية ساهره عبد الامير، كلمة التيار المدني “مستمرون” في المثنى، مستغربة من مرور خمس سنوات على “الهزيمة المخزية لقيادات فشلت في ضمان الأمن وتركت وراءها محافظات كامله تحت حكم الإرهاب الذي راح يبطش بالمواطنين مهددا سلامتهم وعابثا بممتلكاتهم.

وما زال ملف سقوط الموصل غير مفتوح أمام القضاء ليقول كلمته الفصل بحق المتسببين بذلك”.

تضامن وشموع

وفي النجف، نقل مراسل “طريق الشعب” احمد عباس، ان العشرات من ناشطي المحافظة، تجمعوا، مساء الجمعة، في ساحة ثورة العشرين، معلنين تضامنهم مع عوائل شهداء مجزرة سبايكر.

واوقدوا الشموع استذكارا للشهداء الذين راحوا ضحية مافيات الفساد التي حكمت ومازالت تحكم عراقنا الحبيب، مطالبين السلطات بفتح ملفات سقوط الموصل وجريمة سبايكر ومحاسبة الفاسدين والمفسدين ومحاكمتهم محاكمه عادلة وتعويض عوائل المتضررين.

وردد الناشط المدني عليوي الميالي اهزوجة (دم سبايكر امانه بركبة الطيبين/ نطالب بيه طول العمر ما ناسين/ لجل الوطن والضحايا لازم نوفي الدين / نحاكم احنا نحاكم كلمن سببها).

تفعيل تقرير سقوط الموصل

وفي بابل، نظم ناشطون ومواطنون وقفة احتجاجية واستذكارية، طالب المشاركون فيها بتطبيق القانون ومحاسبة المسببين للجريمة النكراء وتفعيل نتائج التحقيق المقدمة للبرلمان وإحالة المسببين إلى القضاء لينالوا جزاءهم العادل.

وألقيت كلمة تنسيقية الحراك الجماهيري في بابل من قبل الناشط اسعد علي الجبر.

التي تطرقت الى أهمية الإسراع في محاكمة المتورطين وانصاف الضحايا.

انتقاد الضعف الحكومي

وفي محافظة ذي قار، وتحديدا في مركزها الناصرية، نقل مراسل “طريق الشعب”، باسم صاحب: العشرات من الناشطين والمواطنين، تجمعوا مساء الجمعة في ساحة الحبوبي بمناسبة الذكرى الخامسة على جريمة مجزرة سبايكر، حيث بدأت الوقفة بالنشيد الوطني ثم القى الناشط المدني محمد الخياط كلمة ادان من خلالها ضعف اداء الحكومة في تلك الفترة واعتبر هذه الجريمة وصمة عار في جبين الارهابيين القتلة.

بعدها ألقيت كلمة اللجنة المركزية للاحتجاجات القاها الناشط المدني ابو علاء العراقي حمل من خلالها الحكومة المسؤولية عن هذه الجريمة النكراء التي اقترفها التكفيريون القتلة.

ملاحظة: المحتوى الذي عنوانه (وقفات احتجاج في بغداد وعدد من المحافظات تطالب بأنصاف الضحايا وإعادة فتح ملف سقوط الموصل) نشر أولاً على موقع (صوت العراق) ولا تتحمل موسوعة هذا اليوم الإخبارية مضمونه بأي شكل من الأشكال.
وبإمكانكم الإطلاع على تفاصيل هذا العنوان (وقفات احتجاج في بغداد وعدد من المحافظات تطالب بأنصاف الضحايا وإعادة فتح ملف سقوط الموصل) من خلال مصدره الأصلي أي موقع (صوت العراق).







Sponsored Links

اخبار متفاعلة



آخر الاخبار






بالفيديو والصور





الأكثر شيوعا