English | كوردى

الأردن الخيار الأقرب لاحتضان مباراتي الوطني


الأردن الخيار الأقرب لاحتضان مباراتي الوطني

2019/11/09 | 18:16

(موسوعة هذا اليوم للاخبار | اخبار العراق)-

بغداد/ بلال زكي

 

 

أكد الاتحاد المركزي لكرة القدم تفكيره بالاردن كخيار بديل للبصرة واربيل لاحتضان المواجهتين المرتقبتين أمام إيران والبحرين يومي الرابع عشر والتاسع عشر من الشهر الحالي ضمن المجموعة الثالثة للتصفيات القارية المزدوجة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم في قطر 2022 وأمم آسيا في الصين 2023.

وقال رئيس اتحاد الكرة عبد الخالق مسعود في تصريح خص به «الصباح الرياضي» ان الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» رفض الطلب العراقي بنقل المواجهتين من البصرة إلى اربيل مع تأكيده على ضرورة اختيار بلد محايد لتتم المصادقة عليه، مبينا ان قرار «فيفا» خاطئ ولا يستند على أسس صحيحة كون البلد قد قدم في وقت سابق تطمينات رسمية ورياضية الى الاتحاد الدولي والآسيوي تتعلق بضمان سلامة جميع المنتخبات التي تنوي زيارة البلد.

واشار الى ان اتحاد الكرة يفكر بالاردن كخيار بديل لاحتضان المباراتين المقبلتين، لاسيما ان هناك جالية عراقية كبيرة يعول عليها في مؤازرة اسود الرافدين، مبينا انه سيتقدم بطلب رسمي الى نظيره الأردني وينتظر الاجابة ليتم رفعها الى الاتحاد الدولي للمصادقة عليه.

وكان الفيفا قد أفاد في بيان رسمي تلقت «الصباح» نسخة منه «بعد تقييم الوضع الأمني الحالي في العراق، أبلغ الفيفا والاتحاد الآسيوي لكرة القدم، الاتحاد العراقي لكرة القدم، بأن المباراتين المقبلتين ضمن تصفيات فيفا كأس العالم 2022 في قطر وكأس آسيا 2023 (في الصين) ضد إيران والبحرين يجب أن تقاما على أرض محايدة».

وكان الفيفا منح اتحاد الكرة في آب الماضي، الضوء الأخضر لخوض مباريات منتخب أسود الرافدين في التصفيات المزدوجة في البصرة.

وأتت الموافقة إثر زيارة قامت بها لجنة من الفيفا الى البلاد بهدف تقييم الأوضاع الأمنية، بعدما كان الاتحاد الدولي قد طلب في المرحلة الاولى من العراق نقل المباريات الى الخارج، وهو ما قوبل برفض اتحاد الكرة.

وأقيمت مباراة واحدة في البصرة في التصفيات الحالية، وذلك باستضافة هونغ كونغ في 10 تشرين الأول الماضي وانتهت بفوز منتخبنا بهدفين دون رد.

ويتصدر منتخبنا ترتيب المجموعة الثالثة برصيد سبع نقاط بفارق الأهداف عن البحرين، بينما يشغل المنتخب الايراني المركز الثالث بست نقاط ثم هونغ كونغ وكمبوديا بنقطة واحدة لكل منهما.

وخاضت كل المنتخبات ثلاث مباريات، باستثناء المنتخب الكمبودي (أربع مباريات).

 

ملاحظة: المحتوى الذي عنوانه (الأردن الخيار الأقرب لاحتضان مباراتي الوطني) نشر أولاً على موقع (الصباح) ولا تتحمل موسوعة هذا اليوم الإخبارية مضمونه بأي شكل من الأشكال.
وبإمكانكم الإطلاع على تفاصيل هذا العنوان (الأردن الخيار الأقرب لاحتضان مباراتي الوطني) من خلال مصدره الأصلي أي موقع (الصباح).







Sponsored Links

اخبار متفاعلة



آخر الاخبار






بالفيديو والصور





الأكثر شيوعا