​العراق: بعد اقتحام وغلق المحطات ومنها 'ان ار تي'.. العنف لا يزال يهدد الصحفيين



​العراق: بعد اقتحام وغلق المحطات ومنها 'ان ار تي'.. العنف لا يزال يهدد الصحفيين

2021/05/03 | 23:26 - المصدر: NRT عربية

(موسوعة هذا اليوم للاخبار | اخبار العراق)-

فوتو: 

منذ 14 دقیقة

288 مشاهدة

في اليوم العالمي لحرية الصحافة يصنف العراق على أنه من أخطر المناطق على العاملين في مهنة المتاعب، ومنذ مايو 2020 إلى مايو 2021 سجل العراق 268 انتهاكا ضد الصحفيين، بحسب دراسة أعدتها جمعية الدفاع عن حرية الصحافة، التي تتخذ من العراق مقرا لها.

انتهاكات بالأرقام

وبحسب التقرير فقد سجلت بغداد (77 حالة) و كركوك (36 حالة) نحو نصف حالات الانتهاكات في البلاد بينما كان أكثر الأشهر التي شهدت تسجيلا لحالات الانتهاك هما شهرا (حزيران وآب) بالمرتبة الأولى بتسجيل (51) حالة انتهاك لكل منهما.

وشملت الانتهاكات "تهديدات وملاحقات للصحفيين واحتجاز واعتقال ودعاوى كيدية واعتداء بالضرب ومنع تغطيات وإغلاق وسائل إعلام وتسريح عاملين".

وبتاريخ 2019-10-26 اقتحمت قوة ميليشياوية مقر قناة "ان ار تي عربية" في العاصمة بغداد واغلقته بالقوة ومن ثم اعتدت على العاملين داخل مقر القناة وسرقت مبالغ مالية كبيرة مازالت ادارة المحطة تطالب بها، بعد الضرر الكبير الذي لحق بالقناة، وبعد الوعود الحكومية بالتعويض والكشف ومحاسبة المعتدين، لكن بعد مرور عامين لاتزال تلك الاحداث مسجلة ضد مجهول دون الكشف عنهم او تعويض المؤسسات والصحفيين الذين تضررو جراء الاعتداءات.

ولايخشى الصحفيون غالبا في العراق سلطات الأمن والشرطة والجيش، بل أنهم يفتقدون دورها ويطلبون حمايتها وسط تهديد كارتلات الفساد وعصابات السلاح المنفلت في بلد يعج بالفوضى والازمات.

ملاحظة: المحتوى الذي عنوانه (​العراق: بعد اقتحام وغلق المحطات ومنها 'ان ار تي'.. العنف لا يزال يهدد الصحفيين) نشر أولاً على موقع (NRT عربية) ولا تتحمل موسوعة هذا اليوم الإخبارية مضمونه بأي شكل من الأشكال.
وبإمكانكم الإطلاع على تفاصيل هذا العنوان (​العراق: بعد اقتحام وغلق المحطات ومنها 'ان ار تي'.. العنف لا يزال يهدد الصحفيين) من خلال مصدره الأصلي أي موقع (NRT عربية).





واصل القراءة على NRT عربية




Sponsored Links